إمبراطوريات الرياح الموسمية

ريتشارد هول

يتضمن الكتاب بانوراما هائلة لألف عام من تاريخ المحيط الهندي يدافع المؤلف من خلالها عن طرح محدد، هو أن عناصر الجغرافيا - ممثلة في الرياح الموسمية قديماً، وفي ما تواصل اليوم فرضه من علاقات ومصالح نابعة من الجوار - وليس التاريخ، هي التي حسمت في الماضي مصير مليارين من البشر، أو أكثر، هم سكان المحيط الهندي، وستتحكم في مصيرهم في المستقبل. وهذه الرؤية المحددة، الصريحة والواضحة، هي نفسها التي تدفع المؤلف، في ختام الكتاب، إلى القول إنه بعد أربعين عاماً من ملحمة السويس، فإن شرق إفريقيا يجد من المحتم عليه - اقتصادياً في المقام الأول - أن يوثق علاقاته مع آسيا، وليس مع أوروبا، وهو يرى أن هذا تطور منطقي وطبيعي، فالأرض الممتدة من البحر الأحمر إلى رأس الرجاء الصالح، عندما تتقارب مع آسيا، اليوم، إنما تعيد أصداء ألف عام من التقارب، الذي استمر إلى أن قطعه التدخل الاستعماري الغربي بشكل تعسفي.